ريادة الاعمال

نسمع عن مفهوم ريادة الاعمال باستمرار، ونرى أمثلة كثيرة من مشاهير رواد الأعمال، الذين بدأ مشروعهم بفكرة صغيرة قاموا بتطويرها لتُصبح ماهي عليه الآن. وقد يتساءل البعض كيف يمكن أن ينضم إلى جموع رواد الأعمال؟، والموضوع ليس بصعب على أحد، من الممكن أن يكون لديك فكرة مشروع تود طرحها لفئة معينة، بتقديم منتج لها أو خدمة معينة، تكون هذه المجموعة تحتاج إليها فعلياً. سنتحدث الآن عن ريادة الاعمال بتفاصيل أكثر هنا.

ماهي ريادة الاعمال ؟

ريادة الأعمال تبدأ بفكرة معينة تقدم منتج معين او خدمة معينة لفئة معينة، يستعد فيها رائد الأعمال لادارة هذه الفكرة وتنظيمها وتطويرها لمشروع معين، بهدف تحقيق الأرباح من مشروعه. مع الأخذ بعين الاعتبار احتمالية وجود مخاطر قد يتأثر بها.

ويبدأ رائد الاعمال ريادة الأعمال من خلال مبادرة انشاء مشروع جديد لم يكن موجود من قبل، ويستفيد من الموارد المتاحة، ومن رأس مال، وموظفين، وغيرها بهدف تحقيق الربح.

ماهي المجالات التي تتأثر بها ريادة الاعمال ؟

تتأثر ريادة الأعمال بمجموعة مختلفة من العلوم الانسانية مثل الاقتصاد، وعلم الاجتماع، وعلم النفس، والتسويق، والادارة الاستراتيجية وحتى التاريخ. وساعد ذلك على ظهور الكثير من النظريات التي تخص موضوع ريادة الاعمال .

ريادة الاعمال

ماهي أهداف ريادة الاعمال ؟

اولاً.. تحقيق مجموعة أهداف ضمن بيئة العمل

ثانياً.. تعزيز بيئة العمل وتهيئته من لتنفيذ ريادة الاعمال على مستوى الشركة الناشئة

ثالثاً.. انشاء مشاريع ووحدات ادارية جديدة في الشركة الناشئة

رابعاً.. دعم المبادرات وتشجيع الموظفين داخل الشركة الناشئة

خامساً.. استخدام استراتيجية التجديد بشكل دوري من أجل اعادة التفكير بتوجهات الشركة والفرصة المتاحة لها

ماهي مميزات ريادة الاعمال

  • تعتبر ريادة الاعمال من آليات التطوير الاستراتيجي للشركة الناشئة
  • تعد ريادة الاعمال من ضمن مدخلات اتخاذ القرار في الشركة، والتي من خلالها يتم استخدام الموارد بشكل أفضل، للوصول لخدمة أو منتج جديد
  • تستخدم اساسيات الادارة لاختيار النمط الخاص بالسلوك الريادي
  • تحفز الابداع في الشركة ، لأن ريادة الاعمال تخلق فرص عمل جديدة، ويتم تنفيذ مشاريعها بالاستفادة من موارد الشركة المتاحة
  • تنفذ ريادة الاعمال العديد من الإجراءات من أجل تعزيز تحمل الشركة للمخاطر
  • تساهم في تحقيق الأرباح للشركة